عشرة تعلمها قبل ان تنشاء شركة، اسال مجرب


( دائما ما يلوم الناس الظروف، لكنني لا اؤمن بالظروف. الناجحون في هذه الدنيا هم اناس يقومون في الصباح ويبحثون عن ظروف مواتية، واذا لم يجدوها “صنعوها” )

إعلان - Advertisement

برنارد شو

لم اعتقد يوما انني ساتلذذ بطعم الصعاب كما اتلذذ بطعم النجاح… ان لسلوك ذاك الطريق احساس خاص به… اذا كنتم من الطموحين اللذين يسعون للنجاح وتحقيق حلم ستشعرون بما اشعر به الان… ان طعم النجاح ليس اقل لذة من لذة الطريق التي تسلكها لبلوغه… احساسك وانت تصارع مع كل شئ حولك من اجل ان تنجح واحساسك بالامل بعد الاحباط والحماس بعد الفشل والرغبة بعد الهزيمة ان دل فانما يدل على ان لك مستقبل ساطع ستشع من خلاله انوار النجاح، ان انشاء شركة وادارتها والقيام على كل تفاصيلها لهو امر لا يفعله الا الطموحين اصحاب الهمم العالية، اللذين يريدون ان يغيرو عالمهم الى مكان افضل.

ان كمية الامور التي تعلمتها من هذه التجربة والتي ما زالت مستمرة لا تقدر بثمن… ساحصر لكم منها عشرة امور:

1-لا يكفي ان تستيقظ في الصباح الباكر والتوجه الى شركتك قبل كل موظفينك لان تنجح الشركة:

بخطوات ثابته غير مهزوزة متجها الى الشركة في الصباح الباكر حيث النسيم العليل يتغلغل في جسدي واشعة شمس الصباح تتسلل الى الطرقات، اقوم بفتح الباب المغلق للشركة وافتح بعدها الشبابيك لادع للنسيم بالدخول… اسبشر خيرا بهذا الصباح، واجلس انتظر وصول الموظفين ليباشرو اعمالهم الموكلة اليهم.

انه من اهم الامور التي يجب ان تواظب عليها ان تجعل موظفينك يدركو انك اول من يدخل الشركة واخر من يخرج منها فله وقع كبير عليهم ولكن هذا لا يكفي لان تحقق النجاح او تنجح شركتك.

يجب عليك بنفس اللحطة التي تدخل بها للشركة ان تبداء بمارجعة ما تم انجازه باليوم السابق وان تحضر لاعمال اليوم وتوزيعها ومتابعتها… اشغل نفسك بالاعمال ولا تترك لحظة للفراغ او للملل ان يتغلغل الى نفسك، دائما فليكن لديك جدول اعمال ملئ واجعل موظفينك يرو ذلك، ولا تتخفى خلف مكتبك مغلق الباب، اشعرهم بوجودك وانشغالك الدائم، حتى وان كان تظاهرا.

2-دائما كن مستعدا للمفاجات:

لا تعتقد ابدا بوجود تلك الحياة الوردية اللتي ستجلس فيها تحتسي القهوة ورصيدك بالبنك يزداد تلقائيا، خصوصا في البداية… دائما عندما تقوم بانشاء خطة عمل ضع خطة بديلة من خلال انشاء جزء يدعى المخاطر… وهي الامور التي قد تكون خطرا يواجه المشروع اللذي تنوي البداء في انجازه… انه امر مهم ان تكون مستعدا لتلك المفاجات الغير سعيدة والتي قد تقلب المشروع وفي بعض الاحيان الشركة كلها راسا على عقب… خصوصا في عالمنا العربي للاسف.

لن يخطر ببالك مقدار المصاعب والمشاكل والعقبات التي سوف توجهها خصوصا من تلك التي تدعى “تشجيع الاستثمار” و “دعم المؤسسات الصغيرة” وقوانين التسهيل على صغار المستثمرين، انت تلك اللقمة الطرية اللذيذة سهلت الهضم…

بالاضافة ان كل الكبار في نفس مجال عملك يسعون لسحقك واخذ ما تملك وازالتك من السوق لانك ستشكل خطر مستقبلي عليهم.

3-لا تكن دائما الانسان الطيب السعيد اللذي يهتم بامور موظفينه ويحرص على راحتهم:

فعلا ان اصعب ما قد تواجهه الشركات الصغيرة هي ايجاد العمالة المناسبة والحفاظ عليها… لا تعتقد يوما ان ذوي الخبرة الذين يملكون سنين من الخبرة في مجال العمل سيتركو اعمالهم في الشركات الكبيرة او الضخمة وان ياتو ليعملو لديك انت الشركة الصغيرة الجديدة الغير مستقرة حتى ولو اغريتهم واغدقت عليهم بالاموال… ان اول ما يخطر ببالهم هو الاستقرار…

عندا تحصل على اولائك الجدد او حديثي الخبرة والتي لم تتعدى خبرتهم السنه او السنتين… سيكون عليك الحفاظ عليهم وانشاء البيئة المناسبة لهم… هنا تكمن المشكلة حيث انك عندما تحصل على شخص جيد وسط اشخاص عطشين للخبرة ستواجهك مشكلة عظيمة هو ان ذلك الشخص هو الذي سيحرك الشركة وسيكون بمثابة الدينمو الاساسي لها… فاذا علم بذلك او احس بهذا الشئ فرض قوانينه على الشركة وعليك… ابدا لا تقع ضحيته… فخسارته رغم قسوتها عليك وعلى العمل قد تكون في بعض الاحيان افضل للشركة من وجوده… لا تتسرع بازالته ولكن افرض قوانينك انت عليه… ولا تدعه لوحده دع الكل يتعلم منه…

التعامل الحسن وان تجعل الموظفين يشعرون بدعمك المتواصل وسعادتك من انجازاتهم وطيبتك لا يعني ابدا ان تكون شخصا ساذجا، فمصلحة العمل وانجاز الامور يحتاج الى حزم… تاكد تماما انك انت الشخص الموجود في الموقع القوي وانهم بحاجتك كما انت بحاجة لهم… وليس كل ما يرغبون به هي امور مسلم بها ويجب ان تتوفر… ففي بعض الاحيان تضطر لاختيار طرق بديلة لحل مشكلة او لانجاز عمل في وقت محدد… يجب ان يعلموا ان مصلحة العمل فوق كل اعتبار.

يتبع

مهدي البوريني

تصنيفات: متناثرات الكاتب: قراءات: عدد المشاهدات (559) فى: 12 نوفمبر 2008

ناشط فعال في حركة زيادة المحتوى العربي

  • طموح انثى

    نصائح رائعه

    استمععت كثيرا بقرائتها واستفدت

    مدونه جدا رائعه فهي تلامس ميولي في عالم الاعمال

    اسال الله لك التوفيق

  • سعود البيضاني

    شكرا لك